بعد سحب مستشاري الدولة.. دبي المالية تبيع حصتها ببنك الاستثمار المصري

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 14-08-2016


باعت شركة دبي المالية (حكومية)، حصتها البالغة 11.8٪ في بنك الاستثمار المصري (المجموعة المالية هيرميس) لصالح "مجموعة ناتيكسيس" الأوروبية، وفق بيان صادر عن الشركة الإماراتية اليوم الأحد.

وأضافت الشركة التابعة لمجموعة دبي القابضة (الذراع الاستثمارية لحاكم الإمارة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم)، أن "ناتيكسيس"هي أحد البنوك الاستثمارية في القارة الأوروبية، وتتمتع بحضور دولي واسع من خلال مكاتبها المنتشرة في كل من أوروبا والأمريكتين وإفريقيا وآسيا وأستراليا. 

ولم يذكر البيان، القيمة الإجمالية للصفقة.

وقال فاضل العلي، رئيس مجلس إدارة "مجموعة دبي" في البيان: "يتماشى قرار ببيع حصتنا في هيرميس مع خطة الأعمال التي اعتمدتها المجموعة.. ووافق عليها الدائنون في إطار اتفاقية إعادة هيكلة ديون".

وأكملت مجموعة دبي عملية إعادة هيكلة ديونها البالغة 10 مليارات دولار في يناير/كانون ثاني 2014، مع تمديد البنوك الدائنة لآخر مواعيد سداد القروض، ما منح المجموعة وقتاً لبيع أصولها لجمع السيولة اللاّزمة للسداد.

ودبي القابضة، هي الشركة الأم لعدة مؤسسات ربحية تملكها حكومة دبي، ويتنوع نشاط المؤسسات بين العقار والاستثمار والإعلام والصحة والتعليم والتكنولوجيا والطاقة والأبحاث والخدمات المصرفية والتأمين في الاقتصادات النامية.

وكانت مجلة "إيكونوميست" البريطانية، كشفت قبل أيام أن دولة الإمارات العربية المتحدة، سحبت مستشاريها الذين كانوا يعانون النظام المصري، بعدما فقدوا صبرهم بسبب قصور الحكومة المصرية.

جاء ذلك في تقرير لها، بعنوان "تخريب مصر"، أشار إلى أن "الداعمين العرب الذين كانوا يقدمون المال لعبد الفتاح السيسي فقدوا الصبر، على ما يبدو".

وأوضحت "إيكونومست"، أن السبب الذي دعا الإمارات لسحب مستشاريها، هو أن هؤلاء "المستشارين شعروا بالإحباط من البيروقراطية المتحجرة في مصر"، مشيرة إلى أن "القيادة المصرية، على ما يبدو، لا تريد النصيحة من الخليجيين المغرورين من أصحاب شبه الدول، الذين يتلاعبون بالمال مثل الأرز، كما قال السيسي ومساعدوه في أشرطة مسربة".




وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 14-08-2016

مواضيع ذات صلة