أحدث الأخبار
  • 10:12 . كأس العالم للأندية.. الريال يهزم الأهلي المصري برباعية ويقابل الهلال السعودي في النهائي... المزيد
  • 10:10 . بلدية برشلونة الإسبانية تعلق اتفاقية التوأمة مع الاحتلال الإسرائيلي... المزيد
  • 10:06 . مارسيليا ينهي مشوار باريس سان جيرمان في كأس فرنسا... المزيد
  • 09:48 . رئيس المجلس الرئاسي اليمني يتسلم أوراق اعتماد سفير أبوظبي الجديد... المزيد
  • 09:16 . مع تكاتف العالم لإغاثة منكوبي زلزال تركيا وسوريا.. مركز حقوقي يذكّر برواد العمل التطوعي المعتقلين في أبوظبي... المزيد
  • 08:11 . الخارجية تعلن إخلاء مواطنين مصابين من زلزال تركيا... المزيد
  • 08:09 . حصيلة ضحايا الزلزال في سوريا تتجاوز 2800 قتيل... المزيد
  • 07:55 . الرئيس الأوكراني يصل لندن على متن طائرة عسكرية بريطانية... المزيد
  • 07:06 . ولي عهد دبي يعلن إنشاء ثلاث مؤسسات اقتصادية... المزيد
  • 06:48 . صحيفة بريطانية: الإمارات تمنح بنكا روسيّاً رخصة مصرفية نادرة... المزيد
  • 12:14 . ارتفاع أعداد المسافرين عبر مطار الشارقة الدولي بنسبة 85% في 2022... المزيد
  • 12:13 . لماذا حذفت "وزارة الدفاع" تغريدة أرفقت معها علم المعارضة السورية واستبدلتها بعلم النظام؟... المزيد
  • 11:57 . تعاون بين "الإمارات للتنمية" وسوق أبوظبي العالمي لدعم تأسيس الشركات في أبوظبي... المزيد
  • 11:48 . قطر والبحرين تجريان مباحثات في الرياض لمعالجة "الملفات العالقة"... المزيد
  • 11:12 . "موديز" تخفض تصنيف مصر إلى B3 ونظرة مستقرة... المزيد
  • 11:11 . حصيلة قتلى زلزال تركيا وسوريا ترتفع إلى أكثر من 8800... المزيد

استقالة تسعة قادة بارزين من الجيش الحر بسبب نقص الدعم العسكري

اسطنبول – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 30-11--0001


أعلن تسعة مسؤولين بارزين من قيادات الجيش السوري الحر أمس، استقالتهم، وعزوا ذلك إلى «النقص في المساعدات العسكرية» من قبل الدول المانحة إلى المعارضة المسلحة، متهمين دولاً «صديقة» بتجاوز مجلسهم العسكري الأعلى من خلال إسناد عتاد حربي مباشرة لفصائل تختارها دون الرجوع إليهم، بحسب بيان صادر عن هيئة أركان الجيش.

وتأتي هذه الاستقالة بعد أكثر من 3 سنوات من اندلاع حركة احتجاجية ضد الرئيس بشار الأسد، تحولت إلى مواجهة مسلحة حصدت أكثر من 162 ألف ضحية. وتدفقت بعض المساعدات العسكرية الغربية للمعارضة المسلحة في سوريا، خلال الأسابيع الأخيرة، إلا أن الولايات المتحدة تتردد كثيراً في تقديم سلاح نوعي إلى المعارضة خوفاً من وقوعه بيد المعارضة المتشددة. ويتم إرسال الأسلحة بعد نقلها من الغرب وبشكل أكبر من دول بالمنطقة، إلى جماعات مسلحة معينة بدلًا من المجلس العسكري الأعلى الذي من المفترض أن ينسق جهود مقاتلي المعارضة.

وأوضح المقدم محمد العبود، أحد الموقعين على بيان الاستقالة، لفرانس برس، أن سبب الاستقالة يعود «لعدم وجود دور للمجلس العسكري الأعلى، فالدول المانحة تتجاوزه بشكل تام». وأشار العبود إلى أن الدول المانحة تقوم فضلًا عن ذلك، بإرسال المساعدات العسكرية بما فيها صواريخ «تاو» المضادة للدبابات الأميركية الصنع إلى الفصائل التي يختارونها. وأضاف إننا نشكر الدول المانحة لمساعدتها لكنها غير كافية وقليلة جداً لنربح المعركة بواسطتها». ويطالب مقاتلو المعارضة دوماً الدول الغربية الصديقة بإرسال أسلحة متطورة ليتمكنوا من مواجهة القوات النظامية التي تتلقى دعماً من إيران وروسيا و«حزب الله» اللبناني. وكان الرئيس الأميركي باراك أوباما وعد في 28 مايو المنصرم خلال خطاب ألقاه في أكاديمية وست بونت العسكرية بولاية نيويورك، بزيادة الدعم الأميركي للمعارضة السورية المعتدلة التي تقاتل في وقت واحد نظام الرئيس الأسد ومتطرفين بينهم مسلحو «داعش».