ترامب يتجاهل مصافحة بيلوسي والأخيرة ترد بتمزيق خطابه (فيديو)

من المصدر
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 05-02-2020

 

في لقطة محرجة ومثيرة للجدل، رفض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مصافحة رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، قبل إلقائه خطابه السنوي عن حالة الاتحاد في الولايات المتحدة.

ترامب تجاهل يد بيلوسي الممدودة لمصافحته بعد أن سلمها نسخة من الخطاب، لترد الأخيرة بتمزيق الخطاب وألقته جانبا.

ويأتي هذا الموقف بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وغريمته بيلوسي التي تقود الجهود الهادفة إلى عزله، بعد عام من مشهد تصفيقها الاستعراضي له خلال خطاب مماثل.

وجاء الخطاب في خضم حملة إعادة انتخاب ترامب لعام 2020، وقبل يوم واحد من جلسة من المتوقع أن يتم فيها تبرئته من قبل مجلس الشيوخ بالتهم التي رفعها مجلس النواب على خلفية مكالمة مع رئيس أوكرانيا في نفس الغرفة التي ألقى فيها حالة الاتحاد.

وكان من بين الحاضرين زعيم المعارضة الفنزويلي خوان غايدو، الذي دعمته إدارة ترامب في جهوده للإطاحة بالرئيس نيكولا مادورو، وكان من بين الغائبين عن الخطاب قائمة من الديمقراطيين البارزين.

وافتتح ترامب خطابه بتصريح أن سنوات التدهور الاقتصادي قد انتهت، وأن الاقتصاد الأميركي أفضل مما كان عليه في أي وقت مضى.

وأضاف أن أحد الوعود التي أعطاها للأميركيين هو استبدال اتفاقية نافتا التي وصفها بـ "الكارثية"، وأضاف أيضاً أنه وقع اتفاقية تجارية مع الصين لحماية العمال الأميركيين، وتعهد كذلك للأميركيين بتوفير 15 مليون وظيفة وفرصة تعليمية جديدة من خلال 400 شركة.

ولم يغب فيروس كورونا التي تتزايد المخاوف العالمية بشأنه عن خطاب الرئيس الأميركي، حيث قال أنه يقوم بالتنسيق مع الحكومة الصينية لمواجهة فيروس كورونا.

وفيما يخص الرعاية الصحية للأميركيين قال ترامب: "هناك من يريد التخلص من رعايتك الصحية، ويسلب طبيبك، وإلغاء التأمين الخاص بالكامل"، و"لقد صادق 130 نائباً في هذه الغرفة على تشريع لفرض سيطرة اشتراكية على نظام الرعاية الصحية لدينا، مما أدى إلى محو خطط التأمين الصحي الخاصة البالغة 180 مليون أميركي".

 

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 05-02-2020

مواضيع ذات صلة