مصادر يمنية: خلفان يحذر الرئيس السابق "صالح" من مخطط حوثي لتصفيته

صنعاء – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 27-09-2014


أفادت مصادر إعلامية يمنية أن الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح تلقى مؤخراً اتصالا هاتفيا من الفريق ضاحي خلفان القائد العام السابق لشرطة دبي، هنأه فيه بما اسماه بسقوط حكم الإخوان المسلمين في اليمن.
وأكدت مصادر وصفت بأنها وثيقة الصلة بتلقي الرئيس السابق صالح اتصالا هاتفيا من الفريق ضاحي خلفان هنأه فيها بما اسماه بسقوط الإخوان في اليمن، وفقاً لموقع "الأمناء نت" اليمني.
 وقالت ذات المصادر إنه خلال الاتصال أشاد خلفان بدور صالح في محاربة الإخوان، بعدما كان خلفان قد قال في تصريح سابق إن المتمردين الحوثيين سيدخلون صنعاء.
كما كشفت مصادر إعلامية مقربة أيضاً وفقاً لموقع "اليمن الاتحادي" التابع لنجل الرئيس اليمني الحالي هادي، عن اتصال أجراه نائب قائد شرطة دبي ضاحي خلفان بالرئيس السابق علي عبدالله صالح هنأه من خلاله بعيد ثورة سبتمبر ونجاته من محاولة الاغتيال.
وأشارت المصادر إلى أن خلفان اخبر صالح بمخطط حوثي لتصفيته وعدد من قيادات الجيش البعثيين في عيد الأضحى على غرار ما فعله الإيرانيون برفيقه الرئيس العراقي الراحل صدام حسين في العام 2006 م، بعد الاحتلال الأمريكي للعراق.
وأفادت المصادر أن خلفان دعا صالح إلى أخذ تلك التهديدات على محمل الجد, وأن يغادر صنعاء فورا وعليه أن يقضي إجازة عيد الأضحى في مسقط راسه بمديرية سنحان التابعة لمحافظة صنعاء  باعتباره المكان الآمن له .
وفيما يراه مراقبون في الشأن اليمني تأكيداً لتلك التهديدات التي حذر خلفان منها الرئيس اليمني السابق صالح، ألمح حسن زيد الأمين العام لحزب الحق والمقرب جداً من الحوثيين والذي كان إلى قبل فترة يمثل الواجهة السياسية لجماعة الحوثي، في منشور كتبه في صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك"، إلى ما أسماه الإهانات التي تلقاه علماء محسوبين على المذهب الزيدي خلال حرب صعده الأولى، بالقول إنه: "لم ولن ينسى ما حيي تلك لإهانة".
كما توعد الحوثيين الرئيس السابق علي عبدالله صالح بتقديمه أضحيه في العيد القادم في أول تصريح منسوب لقيادي  حوثي رفيع .
حيث جاء في صفحة على "الفيس بوك" منسوبه للقائد العسكري لجماعة الحوثي، والتي تطلق على نفسها مسمى "أنصار الله" أبو علي الحاكم، قوله: " علي عبدالله صالح هو أضحية عيد الأضحى والأيام القادمة بيننا وبينه حمراء نار على نار كفاية خرج الداعشي علي محسن وباقي علي صالح "، ولم يتم التأكد من صحة المنشور، وإن كانت مصادر على صلة بجماعة الحوثي تنفي صلة قائدها العسكري بتلك الصفحة.
كما نفى مصدر مطلع مغادرة الرئيس اليمني السابق صالح العاصمة اليمنية صنعاء إلى مسقط رأسه بمديرية سنحان اليوم كما تناقلت بعض وسائل الإعلام والمواقع الإخبارية ..
واكد المصدر في تصريح مقتضب لموقع "اليمن الاتحادي" اليوم السبت (27|9) بأن صالح لازال في صنعاء وما نشر عن وصوله إلى سنحان غير صحيح، لكنه لم يفصح عن حقيقة الاتصال بينه وبين القائد السابق لشرطة دبي الفريق ضاحي خلفان.


صنعاء – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 27-09-2014

مواضيع ذات صلة