أحدث الأخبار
  • 11:34 . حاكم رأس الخيمة يأمر بالإفراج عن 251 سجيناً بمناسبة عيد الأضحى... المزيد
  • 09:03 . قطر تعيد إلزامية ارتداء الكمامات في الأماكن العامة المغلقة... المزيد
  • 08:53 . سلطان عُمان يدعو ملك الأردن إلى زيارة مسقط... المزيد
  • 08:46 . الحكم بإعدام قاتل طالبة المنصورة في مصر... المزيد
  • 08:44 . بعد حظر المكالمات الصوتية.. "اتصالات" تطلق خدمة تتيح مكالمات فيديو مجانية... المزيد
  • 08:10 . محمد بن راشد يأمر بالإفراج عن أكثر من 500 سجين في دبي بمناسبة عيد الأضحى... المزيد
  • 07:26 . مع اقتراب عيد الأضحى.. مركز دولي يطالب الإمارات بالإفراج "دون تأخير" عن معتقلي الرأي... المزيد
  • 07:17 . حاكم عجمان يتكفل برسوم ومصاريف الطالبة "دينا" وتوفير سكن لأسرتها... المزيد
  • 06:15 . كيف تبخر حلم المواطنين بتحسين معيشتهم مع "مكرمة" رئيس الدولة؟... المزيد
  • 11:28 . لا يشمل معتقلي الرأي.. رئيس الدولة يأمر بالإفراج عن 737 سجيناً بمناسبة عيد الأضحى... المزيد
  • 11:28 . تقرير: موضوع متعلق بمصر والسعودية وإسرائيل سيتم الإعلان عنه خلال زيارة بايدن... المزيد
  • 11:04 . باريس سان جيرمان يُعين غالتييه مدربا للفريق الأول... المزيد
  • 11:02 . رئيس الدولة يبحث مع أمين مجلس التعاون الخليجي سبل تعزيز العمل المشترك... المزيد
  • 10:59 . تحذير من هبوط أسعار النفط إلى 65 دولاراً للبرميل بنهاية العام... المزيد
  • 10:46 . وفاة الأمين العام لمنظمة "أوبك" محمد باركيندو... المزيد
  • 10:40 . واتساب يطلق ميزة "ثورية" جديدة... المزيد

لبنان.. مراكز الاقتراع تفتح أبوابها في أول انتخابات منذ انفجار بيروت والانهيار المالي

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 15-05-2022

فتحت مراكز الاقتراع أبوابها اليوم الأحد في أول انتخابات في لبنان منذ الانهيار الاقتصادي في البلاد فيما يمثل اختبارا لما إذا كانت جماعة حزب الله المدعومة من إيران وحلفاؤها يستطيعون الحفاظ على الغالبية البرلمانية في ظل تصاعد الفقر والغضب من الأحزاب الحاكمة.

وبعد مرور أشهر من الغموض إزاء إمكانية إجراء الانتخابات فتحت مراكز الاقتراع في الساعة السابعة صباحا (0400 بتوقيت جرينتش) في 15 دائرة انتخابية.

ومنذ الانتخابات السابقة في عام 2018 هز لبنان انهيار اقتصادي أنحى البنك الدولي باللوم فيه على النخبة الحاكمة وشهد مرفأ بيروت انفجارا ضخما في 2020.

وعلى الرغم من اعتقاد محللين بأن الغضب العام قد يساعد المرشحين ذوي التوجهات الإصلاحية على الفوز ببعض المقاعد فإن التوقعات بحدوث تغيير كبير ضئيلة في ظل النظام الطائفي في لبنان الذي يقسم مقاعد مجلس النواب بين 11 جماعة دينية ويميل لصالح الأحزاب القائمة.

وشهدت انتخابات 2018 فوز جماعة حزب الله الشيعية المسلحة وحلفائها، ومنهم التيار الوطني الحر الذي يتزعمه الرئيس ميشال عون، بواحد وسبعين من إجمالي 128 مقعدا في مجلس النواب.

دفعت تلك النتائج لبنان إلى مزيد من الدوران في فلك إيران، مما مثّل ضربة لنفوذ السعودية.

ويقول حزب الله إنه يتوقع أن يشهد تشكيل مجلس النواب الحالي القليل من التغيير على الرغم من أن معارضيه، ومنهم حزب القوات اللبنانية المسيحي المتحالف مع السعودية، يقولون إنهم يأملون في انتزاع مقاعد من التيار الوطني الحر.

ومما زاد من حالة الغموض في المشهد السياسي اللبناني، مقاطعة الزعيم السني سعد الحريري التي تترك فراغا يسعى كل من حلفاء حزب الله ومعارضيه إلى ملئه.

ومع قرب الانتخابات، حذرت جماعات مراقبة من أن يشتري المرشحون أصوات الناخبين من خلال عبوات الطعام وقسائم الوقود التي يتم إصدارها للأسر الأكثر تضررا من الانهيار المالي.

وسيُدلي المواطنون الذين تزيد أعمارهم على 21 عاما بأصواتهم في مدن وقرى أسلافهم التي هي في بعض الأحيان بعيدة عن مقار إقامتهم حاليا

ومن المقرر أن يصوت مجلس النواب المقبل على إصلاحات رئيسية يطلبها صندوق النقد الدولي للسماح بتوجيه مساعدات مالية تخفف الأزمة اللبنانية. كما سينتخب مجلس النواب رئيسا جديدا ليحل محل عون الذي تنتهي فترته الرئاسية في 31 أكتوبر.

ويقول محللون إنه بغض النظر عن نتيجة الانتخابات فمن المحتمل أن يواجه لبنان فترة من الشلل السياسي مع بدء الأحزاب مفاوضات حول الحقائب الوزارية في الحكومة الجديدة، وهي عملية ربما تستغرق شهورا.