أحدث الأخبار
  • 07:54 . توقعات بتكون سحب ركامية يصاحبها سقوط أمطار في الإمارات... المزيد
  • 07:31 . الوليد بن طلال استثمر نصف مليار دولار في شركات روسية قبل الحرب على أوكرانيا بيومين... المزيد
  • 06:52 . الاحتلال الإسرائيلي يقول إنه اكتشف ودمر نفق هجومي من غزة... المزيد
  • 12:43 . كيف تؤثر قلة النوم على صحة عينيك؟... المزيد
  • 12:07 . موسكو تعلن توجيه ضربة صاروخية لأوكرانيا... المزيد
  • 11:43 . طالبان تحتفل بمرور عام على عودتها إلى السلطة... المزيد
  • 11:21 . رئيس الدولة ونائبه يعزيان الرئيس المصري في ضحايا احتراق كنيسة أبو سيفين... المزيد
  • 10:52 . تعادل مثير بين تشلسي وتوتنهام ينتهي بمشاجرة بين مدربَيّ الفريقين... المزيد
  • 10:44 . فلاي دبي تعلن تأخر بعض الرحلات بسبب الظروف الجوية في الإمارات... المزيد
  • 10:35 . الكويت تعيد سفيرها إلى طهران بعد ستة أعوام من المقاطعة الدبلوماسية... المزيد
  • 10:20 . "فريق الإمارات" للدراجات الهوائية يعلن تشكيلته المشاركة في جولة إسبانيا... المزيد
  • 09:37 . حماس تنفي وضع السعودية "اشتراطات" لعودة العلاقة بينهما... المزيد
  • 08:10 . الإمارات تعزي مصر في ضحايا احتراق كنيسة أبو سيفين... المزيد
  • 08:03 . صحيفة عبرية: خيبة أمل إسرائيلية من مستوى العلاقات التجارية مع أبوظبي... المزيد
  • 07:10 . "الحبتور": نحضر للإعلان عن مشروع بمليارات الدراهم في دبي... المزيد
  • 07:00 . سقوط أمطار غزيرة ومتوسطة على مناطق متفرقة من الإمارات... المزيد

الوليد بن طلال يبيع 625 مليون سهم من شركته "المملكة القابضة" لصندوق الاستثمار السعودي

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 23-05-2022

أعلن الملياردير السعودي الوليد بن طلال الذي اعتقل عام 2017 في إطار حملة ضد الفساد في السعودية، بيع 625 مليون سهم من شركته إلى صندوق سيادي يديره ولي عهد المملكة، وفق بيان الأحد.

وذكر بيان صادر عن البورصة السعودية أو "تداول" أن الأمير الوليد باع 625 مليون سهم، أي ما نسبته 16,87 بالمائة من الشركة، من شركته "المملكة القابضة"، ومقرها الرياض بما يساوي نحو 1,5 مليار دولار.

وتملك "المملكة القابضة" فندق جورج الخامس الشهير في باريس إضافة إلى حصة مسيطرة في فندق "سافوي" في لندن، وفقا لتفاصيل محفظة الشركة على موقعها الإلكتروني.

وكافح الأمير الذي أطلق عليه لقب "وارن بافيت السعودية" لاستعادة مكانته المالية والسياسية في المملكة عقب احتجازه في فندق ريتز كارلتون مع نحو 300 شخصية سعودية بارزة في إطار حملة مزعومة ضد الفساد عام 2017.

وأطلق سراحه في يناير 2018 بعد ثلاثة أشهر وأُعلن آنذاك أن هذه المحنة كانت مجرد سوء تفاهم تم حله، وسط أنباء عن ابرامه تسوية مالية غير معلنة مع السلطات.

ويرأس صندوق الاستثمارات العامة السعودي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، ويعد هذا الصندوق حجر الاساس في خطة تحول السعودية عن الاعتماد على النفط.

ومؤخرا دخل الوليد بن طلال في نزاع مع ايلون ماسك أغنى رجل في العالم بسبب محاولة الأخير شراء موقع تويتر.

وعندما كشف ماسك عن عرضه لشراء الموقع في ابريل كان الوليد من بين المستثمرين الذين اعترضوا، معتبرا أن هذا العرض لا يعكس "القيمة الحقيقية" لتويتر بالنظر الى آفاق نموه.

لكن في أوائل شهر مايو، بدّل الوليد لهجته معلنا موافقته على المساهمة بنحو 35 مليون سهم في تويتر بقيمة 1,9 مليار دولار للاحتفاظ بحصة في الشركة بعد عملية الاستحواذ، لكن الصفقة علقت بعد ذلك، وفق وكالة فرانس برس.