وزير الخارجية التركي عن أبوظبي: "لقد سجلنا ما قاموا به"!

متابعات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 588
تاريخ الخبر: 04-01-2018

واصل وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، الحديث عن ملامح سياسة بلاده الخارجية في 2018، ولا سيما المتعلقة منها بالقدس، وأزمة التأشيرات مع الولايات المتحدة، ومواقف دولة الإمارات تجاه تركيا.

وعن العلاقات التركية الإماراتية التي عادت إلى الواجهة عقب إعادة نشر وزير الخارجية عبد الله بن زايد تغريدة اعتبرت مسيئة للأتراك والرئيس التركي، قال جاويش أوغلو، إن علاقات البلدين كانت جيدة جدًا، إلا أنها شهدت برودة عقب إظهار تركيا موقفا واضحًا من الانقلاب في مصر يوليو 2013.
وأشار إلى أنه زار الإمارات في أبريل 2016، وأنه يلتقي من حين لآخر وفي مناسبات مختلفة مع مسؤولين إماراتيين.

وقال جاويش أوغلو في هذا الخصوص: "مؤخرا إعادة نشر وزير الخارجية تغريدة سخيفة، وتصريحات قرقاش، حول إدارة العالم العربي (من قبل أنقرة).. نحن لا يوجد لدينا هوس حول إدارة العرب".

وتابع: "نحن نبذل جهودا كبيرة من أجل تحقيق وحدة العالم الإسلامي في 2018 وسنحقق ذلك، ورئيس جمهوريتنا يرأس منظمة التعاون الإسلامي، ينبغي عدم الغيرة من ذلك، فالإمارات العربية ليست منافستنا، نحن نحترمهم وينبغي عليهم احترامنا"، على حد قوله.

ودعا جاويش أوغلو الإمارات إلى التخلي عن موقفها الحالي، قائلًا: "لقد سجّلنا ما قاموا به"، على حد تعبيره.

وخفتت مؤخرا حدة التصريحات بين الجانبين في ظل اختفاء ملحوظ لوزير الخارجية، وفق الإعلامي العربي عبد الباري عطوان الذي تساءل عن تغيب عبدالله بن زايد في ذروة الاشتباك الإعلامي.

متابعات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 588
تاريخ الخبر: 04-01-2018

مواضيع ذات صلة