رجال الشرطة والمطافئ أكثر بدانة

واشنطن – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 22-12-2014

أظهرت دراسة أن رجال الشرطة والمطافئ يتربعون على رأس قائمة أكثر العاملين بدانة مقارنة بأي مهنة أخرى في الولايات المتحدة، وذلك نظرا لصعوبة ظروف عملهم وقضائهم ساعات طويلة في الشارع، وهي الساعات التي تحول دون حصولهم على وجبات صحية، مما يضطرهم إلى الوجبات السريعة، وفق ما نشرته وكالة أنباء "الشرق الأوسط "المصرية.
وكشفت الدراسة التي نشرت في المجلة الأميركية للطب الوقائي، أن ما يقرب من 41% من رجال الشرطة يعانون السمنة المفرطة، ويتقاسمون معدلات البدانة المرتفعة مع رجال المطافئ وحراس الأمن.
واحتل رجال الدين والمستشارون والأخصائيون الاجتماعيون المركز الثاني من حيث معدلات البدانة، وفقا للدراسة التي نشرت في مجلة "البدانة" الطبية على شبكة الإنترنت، مع 35.6% سجل مؤشر كتلة الجسم أكثر من 30 نقطة، وهو ما يصنفهم ضمن مفرطي البدانة.
وعلى الرغم من أن بعض المهن التي لا تتطلب مجهودا حركيا لتصبح إحدى أهم المهن المساهمة في زيادة معدلات البدانة، إلا أن الدراسة أشارت إلى عدم ارتفاع معدل البدانة بصورة كبيرة بين سائقي الشاحنات، ليأتوا في المركز الخامس.

واشنطن – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 22-12-2014

مواضيع ذات صلة