دراسة تؤكد ارتباط "كورونا" ببعض أنواع الإبل

عدد المشاهدات: 698
تاريخ الخبر: 30-11--0001

فيينا - الإمارات 71

أظهرت دراسة علمية حديثة، أن فيروس "كورونا" المسبب لمرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية، موجود عند بعض أنواع الإبل.

وتؤكد الدراسة، التي نشرتها نشرة "وروسيرفيانس" الأوروبية المراقبة للأوبئة، في عددها الأخير، أن الفيروس موجود لدى بعض أنواع الإبل التي تعيش في سلطنة عمان، وتم اكتشافه بعض أخذ عينات من مخاط أنوف وإفرازات عيون 76 بعيرا من مختلف أنحاء السلطنة، حيث وُجد في خمس من تلك الجمال.

وبيّن التحليل الجيني لهذه الفيروسات تقاربا كبيرا من فيروسات "كورونا" أخرى اكتشفت لدى إبل في قطر ومصر وأيضا مع فيروسات أصابت البشر.          

كما أظهرت الدراسة التي قام بها خبيرا الفيروسات، نوربرت نوفوتني، ويولانتا كولودتشيك، من كلية الطب البيطري في جامعة فيينا، إن "نتائج دراستنا تظهر وجود علاقة جينية وثيقة بين فيروس كورونا لدى الإبل وفيروس كورونا لدى البشر في المناطق الجغرافية نفسها ما يرجح حدوث انتقال محلي بواسطة الحيوانات".

الا أن الدراسة لم تحسم بصورة مؤكدة أن مصدر الفايروس هو الإبل، كما أنها لم توضح طريقة انتقال هذا الفيروس، بصورة قطعية.

وكانت منظمة الصحة العالمية أشارت في آخر تقرير رسمي لها، إلى وجود 293 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، من بينها 93 حالة وفاة.

عدد المشاهدات: 698
تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة