طهران: تصريحات ابن سلمان حول تعويض فاقد النفط الإيراني "هراء"

أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 135
تاريخ الخبر: 08-10-2018

قال وزير النفط الإيراني "بيجن زنغنه"، الإثنين، إن تصريح ولي العهد السعودي، الأمير "محمد بن سلمان"، بأن الرياض تستطيع تعويض غياب نفط طهران عن السوق العالمية "محض هراء".

ونسب موقع وزارة النفط الإيرانية إلى "زنغنه" قوله إن "تصريحات بن سلمان لا يمكن أن ترضي إلا (الرئيس الأمريكي دونالد) ترامب، لا أحد غيره سيصدقه، نفط إيران لا يمكن أن تعوضه السعودية".

وأضاف الوزير الإيراني: "هذه التصريحات لا أثر حقيقيا لها على السوق، لكنها جزء من حرب نفسية تستهدف إيران".

وتابع: "أي بلد يزعم مثل هذه المزاعم.. لا يريد سوى إظهار تأييده للعقوبات الأمريكية على إيران".

وكان ولي العهد السعودي قد أكد أن بلاده والدول الأعضاء بمنظمة "أوبك" تصدر برميلين إضافيين من النفط مقابل برميل واحد مفقود من طرف إيران، وفقا لما أوردته وكالة "بلومبرغ" الأمريكية.

وردا على سؤال بشأن طلب الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" تخفيض أسعار النفط، قال: "الطلب الذي قدمته أمريكا للسعودية والدول الأخرى الأعضاء في أوبك هو التأكد من أنه إذا كان هناك نقص في المعروض من قبل إيران فإننا سنوفر ذلك، وقد حصل ذلك".

واعتبر الأمير "محمد بن سلمان" أن المملكة أوفت بذلك وعدها للولايات المتحدة بتعويض إمدادات النفط الإيرانية المفقودة بسبب العقوبات الأمريكية التي أعيد فرضها عقب انسحابها من الاتفاق النووي المبرم بين طهران و6 قوى عالمية.

ومن المقرر فرض عقوبات أمريكية إضافية على إيران، تستهدف قطاعي النفط والبنوك، في نوفمبر، وبموجبها تمارس واشنطن ضغطا على الحكومات والشركات في كل أنحاء العالم لوقف وارداتها النفطية من إيران تماما.

لكن إيران (ثالث أكبر منتج في أوبك) قالت مرارا إنه لا يمكن وقف صادراتها النفطية تماما بسبب ارتفاع مستويات الطلب في السوق، وألقت باللوم على "ترامب" في صعود سعر النفط بسبب فرضه عقوبات عليها.

وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 135
تاريخ الخبر: 08-10-2018

مواضيع ذات صلة