واشنطن تدعم جهود الجزائر لرسم طريق جديد بعد بوتفليقة

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 13-03-2019

واشنطن تدعم جهود الجزائر لرسم طريق جديد بعد بوتفليقة | القدس العربي

قالت وزارة الخارجية الأمريكية إنها تدعم الجهود التي تبذلها الجزائر لرسم طريق جديد للمضي قدما، وذلك تعليقا على قرار الرئيس عبد العزيز بوتفليقة عدم السعي لولاية خامسة.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية روبرت بالادينو، في مؤتمر صحافي، “ندعم الجهود في الجزائر لرسم طريق جديد للمضي قدما من خلال حوار يعبر عن إرادة كل الجزائريين وآمالهم في مستقبل آمن ومزدهر”.

وأعلن بوتفليقة، في رسالة وجهها للشعب، سحب ترشحه لولاية رئاسية خامسة، وتأجيل انتخابات الرئاسية. كما قرر إدخال “تعديلات جمة (واسعة) على الحكومة، وإطلاق مؤتمر حوار يشمل مختلف القطاعات، بهدف الوصول إلى صيغة لدستور جديد يُعرض لاستفتاء شعبي.

ومنذ إعلان ترشح بوتفليقة في 10 فبراير الماضي، تشهد البلاد احتجاجات وتظاهرات رافضة مست كافة الشرائح وكانت أقواها الجمعة الماضية، بمشاركة مئات الآلاف في مظاهرات غير مسبوقة وصفت بـ”المليونية” ضد ولاية خامسة لبوتفليقة.

وانتقدت شخصيات سياسية وأحزاب معارضة ونشطاء، الإجراءات المعلنة من طرف الرئيس الجزائري، معتبرة أن بوتفليقة قد مدد فترة حكمه لا غير وكانت بمثابة التفاف على الحراك الشعبي.

وانتشرت دعوات على شبكات التواصل الاجتماعي تدعو للتظاهر مجددا ضد الإجراءات المعلنة، الجمعة 15 مارس طلبا لتغيير شامل للنظام.

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 13-03-2019

مواضيع ذات صلة