تقرير: ثقب الأوزون سيختفي في العام 2050

جنيف – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 12-09-2014

ذكر تقرير صادر عن المنظمة العالمية للأرصاد الجوية، أن طبقة الأوزون التي تحمي الأرض من إشعاعات الشمس الضارة التي تسبب الإصابة بالسرطان، ازدادت سمكا في الأعوام الأخيرة، مشيراً إلى أن ثقب الأوزون في طريقه للاختفاء والانغلاق في العام 2050.

وأوضح رئيس قسم الأبحاث العلمية بالمنظمة، "غير براثين"، في مؤتمر صحفي عقده في مكتب الأمم المتحدة بالعاصمة السويسرية جنيف، أن الحظر المفروض منذ العام 1987، على انبعاث الغازات المضرة بالطبقة الضعيفة الموجودة على ارتفاع عال، نجح بشكل كبير، مقارنة بما كانت عليه الطبقة قبل 4 سنوات، وأن هذا يعتبر إنجازا كبيرا يساعد على منع ملايين الإصابات بسرطان الجلد، مضيفاً أن أن طبقة الأوزون بدأت تتعافى.
وأشار إلى أنه من المحتمل اختفاء الثقب في العام 2050، في حال استمر الالتزام باتفاقية مونتريال.
ولفت برنامج البيئة التابع للأمم المتحدة، إلى أن اتفاقية مونتريال لعام 1987، التي منعت المواد الكيميائية المسببة لتآكل الأوزون، ستمنع مليوني حالة إصابة بسرطان الجلد سنويا بحلول عام 2030.

جنيف – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 12-09-2014

مواضيع ذات صلة