بهارات الكركم قد تساعد على شفاء الدماغ

برلين – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 29-09-2014


توصلت دراسة حديثة صادرة عن معهد علم الأعصاب والطب في جوليتش بألمانيا إلى أن  التوابل التي تستخدم في صنع الكاري أو الكركم، يمكن أن تساعد على شفاء الدماغ من خلال تشجيع نمو الخلايا العصبية.
واكتشف الباحثون أن الفئران التي حقنت بالـ turmerone، وهو مركب طبيعي موجود في الكركم، أظهرت زيادة في نشاط مناطق الدماغ المرتبطة بنمو الخلايا العصبية.
وأوضح الباحثون أن المركب هذا يمكن أن يشجع على انتشار خلايا الدماغ - على الرغم من أنه لم يتضح ما إذا كان يمكن استخدامه للمساعدة في المماطلة أو تأخير أعراض أمراض الدماغ الانتكاسية، مثل مرض الزهايمر أو الخرف لدى البشر.
وكشفت كشفت تجارب الباحثين أن القوارض التي كانت تستحم في أحواض صغيرة مليئة بتلك المادة أو المركب الموجود في الكركم، أظهرت نمواً في خلاياها الجذعية العصبية.
وأكد الدكتور ماريا أديل، وهو باحث في الفريق أن تلك النتائج ممكن أن تساعد في إصلاح الدماغ، أو تعزز فعالية الخلايا الجذعية عبر استخدام مادة Turmerone، إلا أنه لم يتم التأكد بعد مما إذا كانت تلك النتائج قابلة للتطبيق على البشر، وما إذا كان يمكن أن تساعد الأشخاص الذين يعانون من مرض الزهايمر.
الجدير بالذكر أن الكركم معروف منذ القدم بخصائصه المفيدة للصحة، حيث بينت دراسة في العام 2009 أن مادة الكركمين الموجودة فيه تقتل الخلايا السرطانية.

برلين – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 29-09-2014

مواضيع ذات صلة