دبلوماسي ينفي تلقي بلاده وساطة إماراتية لحل الخلافات مع المغرب

الجزائر – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 04-11-2014

نفى دبلوماسي جزائري، تلقي بلاده عرض أيه وساطة من قبل مسؤولين في دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك بهدف حل الخلافات بين الجزائر والمغرب.
واعتبر ما تداولته بعض الوسائل الإعلامية حول الوساطة الإماراتية عار من الصحة.
ونقل موقع عربي 21 عن الدبلوماسي الجزائري، الذي تحفظ على ذكر اسمه، أن الجزائر ليست محتاجة لوساطة الإمارات، وأي وساطة من أي دولة كانت من أجل حلحلة المشاكل مع المغرب.
وتداولت وسائل إعلامية (الأثنين 3|11)، أن ولي ععهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، عرض على مسئولين جزائريين في اتصال هاتفي الخميس الماضي، التوسط لحل الخلاف الجزائري المغربي والتخفيف من شدة الأزمة الحالية التي نشبت بين البلدين، بعد حادثة تعرض مواطن مغربي لإطلاق نار عبر الحدود منتصف الشهر الماضي.
وحسب موقع عربي 21 فإن الدبلوماسي، أكد أن هناك مشاكل مزمنة بين الجزائر والرباط، ولا يمكن لدولة الإمارات أن تعرض وساطة من أجل حلها، في أيام"، وأضاف "حتى وإن عرضت الإمارات على الجزائر وساطة من هذا النوع، فإن الجزائر كانت سترفضها، لأننا لدينا تقاليد دبلوماسية لا تتقبل وساطات لحل مشاكل مع الأشقاء.
ولفت إلى أن الجزائر والمغرب قادرتان على وقف النزاع بينهما، دون تدخل أطراف خارجية، لو لا أن الطرف المغربي يتمادى في تهجمه على الجزائر لأسباب غير موضوعية، حسب الموقع.

الجزائر – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 04-11-2014

مواضيع ذات صلة