الأردن: سنتخذ الخطوات اللازمة لمنع تقسيم "الأقصى"

تاريخ الخبر: 30-11--0001

عمّان – الإمارات 71

أعلنت الحكومة الأردنية أنها ستتخذ الخطوات اللازمة من أجل منع تقسيم المسجد الأقصى المبارك وضمان سلامة المصلين فيه، في أعقاب قيام قوات الاحتلال الإسرائيلي بالاعتداء على المرابطين فيه وسعيها لتقسيم المسجد.

وعبّر الأردن عن رفضه الشديد لما أقدمت عليه سلطات الاحتلال الإسرائيلي من منع موظفي الأوقاف من التواجد في ساحات المسجد الأقصى، الأمر الذي قالت إنه "يُعد انتهاكاً صارخاً لاتفاق السلام بين الأردن وإسرائيل ومخالفة صريحة للقوانين والمواثيق الدولية تجاه الأمر الواقع وتراث بلدة القدس القديمة".

وأكد وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني، في تصريحات نشرتها وسائل إعلام أردنية رسمية اليوم الاثنين (21|4)، أن "الحكومة وبالتنسيق مع دولة فلسطين؛ ستتخذ الخطوات اللازمة للدفاع عن حرمة المصلين والمسجد الأقصى المبارك والمقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس".

وقال "هناك جهود ومشاورات مكثفة تقودها الدبلوماسية الأردنية لتأكيد موقف الأردن الثابت حيال ما يجري في المسجد الأقصى"، مبينًا أن وزير الخارجية أوعز للسفارة الأردنية في إسرائيل باتخاذ الخطوات التي من شأنها ضمان سلامة المسجد الأقصى وحماية المصلين فيه".

وأكد أن هناك "اتصالات مكثفة مع دولة فلسطين لدراسة بعض الإجراءات العملية من أجل حماية الفلسطينيين في القدس وردع إسرائيل عن الإمعان في مخططها المرفوض الرامي لتقسيم المسجد الأقصى المبارك ووقف تغول الجيش الإسرائيلي على المصلين، وذلك بدعم جامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي وعدد من دول الإتحاد الأوروبي".

وكان الجيش الإسرائيلي قام امس بتكسير عدد من أبواب المسجد الأقصى وخلع عدد من نوافذه وإطلاق غاز الفلفل السام باتجاه المصلين المرابطين داخل المسجد، ما أدى إلى حدوث إصابات بين العشرات منهم.

تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة