"الاتحاد" للطيران تسهم بنحو 11 مليار دولار في الاقتصاد الأمريكي

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 25-07-2016


قالت مجموعة الاتحاد للطيران، التي تتخذ من أبوظبي مقراً لها، الاثنين، إنها ستسجل مساهمة بنحو 10.7 مليارات دولار للاقتصاد الأمريكي خلال العام الجاري، الأمر الذي من شأنه أن يظهر تأثيراً واضحاً في واحد من أكبر الاقتصادات في العالم.

وأضافت المجموعة في بيان لها، أنها ستدعم هي وشركاؤها بالحصص نحو 108 آلاف وظيفة على امتداد الولايات المتحدة الأمريكية في عام 2016.

وأشارت المجموعة إلى أن المساهمة الاقتصادية للعمليات الرئيسية والسياحية لمجموعة الاتحاد للطيران وشركائها في الولايات المتحدة الأمريكية ستصل إلى 18.2 مليار دولار أمريكي في عام 2024، وستدعم 171.400 ألف وظيفة في الاقتصاد.

وأوضح البيان أن المجموعة تتمتع بمصالح رئيسية في الولايات المتحدة الأمريكية، وتخدم 6 مدن على امتداد الولايات المتحدة الأمريكية، وتشمل المساهمة الاقتصادية إنفاق رأس المال مع الموردين في الولايات المتحدة.

ووفقاً للبيان يشمل ذلك العمليات التشغيلية العالمية لمجموعة الاتحاد للطيران، وإنفاق رأس المال الخاص بها مع الموردين في الولايات المتحدة الأمريكية بصورة رئيسية؛ بسبب استثمارات رأس المال للاتحاد للطيران في الطائرات الجديدة، وتصميمات المقصورات الداخلية والبنية التحتية لتقنية المعلومات.

وتضمّ مجموعة الاتحاد للطيران شركة الاتحاد للطيران، والاتحاد للطيران الهندسية، ومجموعة هلا، وشركاء الحصص، وتمتلك المجموعة استثمارات أقلية في 7 شركات طيران؛ هي طيران برلين، والخطوط الجوية الصربية، وطيران سيشل، وأليطاليا، وجيت آيروايز، وفيرجن أستراليا، وداروين آيرلاين، التي تتخذ من سويسرا مقراً لها، وتعمل تحت اسم الاتحاد الإقليمية.


وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 25-07-2016

مواضيع ذات صلة