اشتراكات وسائل الاتصال بنهاية يونيو تتخطى 22 مليون

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 10-08-2016


تعدت اشتراكات وسائل الاتصال في الدولة، التي تشمل الهواتف المتحركة والهواتف الثابتة والإنترنت، حاجز 22 مليون اشتراك، للمرة الأولى.

وبحسب ما ذكرت الهيئة العامة لتنظيم الاتصالات إذ وصل إجمالي الاشتراكات إلى 22 مليوناً و679 ألفاً وسبعة اشتراكات بنهاية يونيو 2016.

وبينت اشتراكات الهواتف المتحركة في الدولة ارتفعت 856 ألفاً و932 اشتراكاً منذ بداية العام الجاري حتى نهاية يونيو الماضي، كما زادت اشتراكات الإنترنت خلال الفترة نفسها 16 ألفاً و990 اشتراكاً، فيما شهدت اشتراكات الهواتف الثابتة ارتفاعاً بلغ 15 ألفاً و183 اشتراكاً في النصف الأول من 2016.

وزادت اشتراكات الهواتف المتحركة في الدولة من 18 مليوناً و276 ألفاً و409 اشتراكات في يناير الماضي إلى 19 مليوناً و133 ألفاً و341 اشتراكاً في يونيو 2016، مرتفعة بذلك 856 ألفاً و932 اشتراكاً منذ بداية العام الجاري حتى نهاية يونيو النصف الأول من العام الجاري.

وقالت الهيئة إن اشتراكات الهاتف المتحرك لكل 100 نسمة ارتفعت نتيجة لذلك من 213.5 اشتراكاً لكل 100 نسمة في يناير الماضي إلى 222.3 اشتراكاً لكل 100 نسمة في يونيو.

وبحسب الهيئة فقد تركزت الزيادة في اشتراكات الدفع المسبق، التي ارتفعت 712 ألفا و984 اشتراكاً منذ بداية العام الجاري، إذ ارتفعت من 15 مليوناً و433 ألفا و644 اشتراكاً في يناير إلى 16 مليوناً و146 ألفا و628 اشتراكا في يونيو الماضي. كما ارتفعت اشتراكات الفاتورة خلال الفترة نفسها من 143 ألفاً و948 اشتراكا.

وزادت الاشتراكات من مليونين و842 ألفا و765 اشتراكاً في يناير 2016 إلى مليونين و986 ألفا و713 اشتراكاً في يونيو الماضي. وبينت الهيئة أن اشتراكات الهاتف المتحرك تقتصر على الاشتراكات الفعلية فقط، وهي أي مشترك أجرى أو تلقى مكالمة صوتية أو مكالمة فيديو أو أرسل رسالة نصية قصيرة أو رسالة متعددة الوسائط خلال 90 يوماً من تسجيل الهيئة لعدد الاشتركات.

وبذلك يصل إجمالي اشتراكات وسائل الاتصال في الدولة شاملة «المتحرك» و«الثابت» و«الإنترنت» إلى 22 مليوناً و679 ألفاً وسبعة اشتراكات بنهاية النصف الأول من العام الجاري.


وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 10-08-2016

مواضيع ذات صلة