الحوثيون يزعمون مقتل مئات الضباط والجنود الإماراتيين في اليمن منذ بدء الحرب

متابعات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 24-03-2020

زعم الحوثيون مقتل وإصابة أكثر من 10 آلاف جندي وضابط سعودي وإماراتي منذ بداية “العدوان”، في إشارة إلى عمليات التحالف العربي في اليمن.

وقال العميد يحيى سريع، المتحدث العسكري باسم الحوثيين، في مؤتمر صحافي بثته قناة المسيرة الفضائية الناطقة باسم الجماعة: “إن من بين هذه الحصيلة 4200 قتيل من الجنود والضباط السعوديين”.

وزعم العميد سريع: “كما سقط أكثر من ألف و240 قتيلا ومصابا لقوات العدو الإماراتي منذ بداية العدوان، واعترفوا بـ 120 منهم فقط”.

وأشار العميد سريع إلى أن حصيلة قتلى وجرحى من وصفهم بـ”مرتزقة السودان” بلغت أكثر من ثمانية آلاف قتيل ومصاب، حيث بلغ عدد القتلى أربعة آلاف و253 شخصا”.

وتابع العميد سريع قائلا إن قواتهم أسقطت أكثر من 371 طائرة للعدوان (التحالف العربي) “منها 53 طائرة مقاتلة ومروحيات أباتشي و318 طائرة استطلاعية وتجسسية”.

وتوعد العميد سريع بتوجيه المزيد من الضربات النوعية التي لن تتوقف إلا بتوقف “العدوان والحصار”.

ولفت العميد سريع إلى أن جماعته رصدت أكثر من 257 ألف غارة جوية شنها طيران “العدوان” حتى تاريخ 14 مارس الجاري.

‏وفي 26 مارس 2015، أطلق تحالف عسكري تقوده السعودية عملية جوية واسعة ضد جماعة الحوثي في اليمن.

وجاء تدخل التحالف بناء على طلب من الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، لاستعادة الشرعية في اليمن، عقب سيطرة جماعة الحوثي على العاصمة صنعاء ومعظم المحافظات الشمالية، والزحف نحو المحافظات الجنوبية.

متابعات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 24-03-2020

مواضيع ذات صلة