أحدث الأخبار
  • 10:22 . دبي.. القبض على موظف سرق دراجات نارية بمليون درهم ثم أبلغ الشرطة... المزيد
  • 10:21 . "طيران الإمارات" تستأنف رحلاتها إلى مدن أمريكية الجمعة... المزيد
  • 08:31 . رئيس البرلمان التركي: لمست إرادة قوية لدى أبوظبي لتطوير العلاقات... المزيد
  • 08:29 . الصين تضيف أربعة ملايين برميل من النفط الإيراني إلى احتياطاتها... المزيد
  • 07:12 . تباين أداء أسواق الخليج مع تقلب أسعار النفط... المزيد
  • 07:12 . دول أوروبية تطالب الاحتلال بوقف فوري لإجراءات طرد الفلسطينيين من القدس المحتلة... المزيد
  • 07:11 . بينهم آلاء الصديق وأحمد منصور.. "هآرتس" تنشر قائمة بالضحايا المؤكَدين لبرنامج "بيغاسوس" التجسسي... المزيد
  • 11:51 . مشرعون جمهوريون يؤيدون توصية بتطبيع علاقات السعودية مع الاحتلال... المزيد
  • 11:50 . إعلام عبري: الإمارات تتطلع لتوسيع ترسانتها من أنظمة الدفاع الإسرائيلية بعد هجمات أبوظبي... المزيد
  • 11:49 . محكمة أمريكية ترفض طلب ترامب الحفاظ على سرية وثائق اعتداء الكابيتول... المزيد
  • 11:21 . مصر ترافق نيجيريا إلى دور ثمن النهائي في كأس أمم أفريقيا... المزيد
  • 11:21 . بعد مخاوف عمليات التجسس.. هيئة تنظيم الاتصالات تنفي وجود اختراق للهواتف أو سرقة البيانات... المزيد
  • 11:20 . مجلس الشيوخ الفرنسي يصوّت لصالح قانون يحظر ارتداء الحجاب... المزيد
  • 11:19 . هجوم أبوظبي.. الرئيس الأمريكي: ندرس إعادة الحوثيين لقائمة الإرهاب... المزيد
  • 11:19 . قادماً من قطر.. رئيس البرلمان التركي يصل أبوظبي... المزيد
  • 11:17 . إصابة 12 لاعبًا بمنتخب تونس بكورونا قبل مباراة حاسمة في أمم أفريقيا... المزيد

ناشطون يرفضون إلغاء أبوظبي إجازة الجمعة: "انزلاق ديني وعقائدي خطير"

خاص – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 07-12-2021

تباينت الآراء على مواقع التواصل الاجتماعي حول قرار الحكومة الإماراتية اليوم الثلاثاء إلغاء عطلة الجمعة الأسبوعية رسمياً، واستبدالها بيومي السبت والأحد، ففي حين أيد عددٌ القرار؛ ذهب آخرون إلى أن ذلك محاولة جديدة لتغيير هوية المجتمع ليتماشى مع عادات وتقاليد الغرب.

وقالت وكالة أنباء الإمارات (وام) إن "حكومة الإمارات اعتمدت النظام الجديد للعمل الأسبوعي ليكون أربعة أيام ونصف يوم عمل أسبوعياً، والعطلة يومي السبت والأحد، والجمعة نصف يوم عمل إلى 12 ظهراً".

وحددت الحكومة، ثمان ساعات ونصف عمل من يوم الإثنين إلى يوم الخميس، تبدأ من الساعة 7 صباحاً وحتى 3:30 بعد الظهر، إضافة لتوحيد موعد إقامة خطبة وصلاة الجمعة، لتكون الساعة 1:15 ظهراً على مستوى الدولة طوال العام.

وفي أول تعليق غربي، قالت وكالة "أسوشييتد برس" الأمريكية، إن تغيير أسبوع العمل الرسمي في الإمارات هو تغيير كبير يجعل الدولة الإسلامية التي تضم مؤسسات مالية كبرى تتماشى مع الجداول الزمنية الغربية.

واعتبر بعض المغردين على تويتر أن مساعي الحكومي لتغيير عطلة نهاية الأسبوع من الجمعة للأحد، انسلاخ عن القيم والدين التي يتحلى بها المجتمع الإماراتي.

وأشاروا إلى أن الموظف بعد ذلك لن يكون بمقدوره اللحاق بصلاة وخطبة الجمعة، معتبرين ذلك تغليبا لمصلحة "السكان الجدد" للدولة، على حساب قيم وهوية أبناء البلد.

وفي هذا الشأن، قال الناشط الإماراتي عبدالله الطويل، إن تغيير نظام العمل الجديد، يأتي في سياق التغريبة الوطنية والدينية، ونحو خلق مجتمع اماراتي جديد بهوية غربية، معتبراً ذلك انزلاق ديني وعقائدي خطير.

بدورها، قالت سلمى العامري، إن ذلك تم تحت لافتة "استقطاب العاملين الأجانب، وهي قوانين تنخر في شريعتنا وعاداتنا وتقاليدنا وسبقها قانون المساكنة والخمر وقضايا الشرف".

بدوره قال صاحب حساب راشد: قرار غير موفق بالمرة، يوم الجمعة له خصوصية عند المسلمين من تهيئة للصلاة، وبعدين الناس الذين مقر عملهم يبعد عن إقامتهم كيف تكون أوضاعهم. ويلي عمره ما صلى أو أصله ما مسلم أو مهزوم داخلياً أكيد يؤيد القرار.

وقالت نور: الهدف إلغاء إجازة يوم الجمعة وجعلها يوم عمل عادي مثل الغرب ومع الوقت يتم زيادة ساعات العمل يوم الجمعة تدريجيا حتى يصل لعدد الساعات كاملة و تغيير هوية هذا اليوم.

وقال الناشط العماني سلطان آل محروق إن "البعض ينتقد قرار الإمارات في تغيير إجازة نهاية الأسبوع، ولكن إن جاز تثبيت وقت صلاة الجمعة الساعة 01:15، أرى أنه قرار يخدم الموظف بإضافة نصف يوم إلى إجازته، ومن الأصل أن يوم الجمعة هو يوم عمل ويوم تجارة، أمر الله فيه عباده أن يذروا البيع عندما ينادى للصلاة أي عند الآذان".

وقال صاحب حساب رعد محمد: تغيير إجازة الأسبوع كان يتم التحضير لها في الإمارات من بداية السنة الحالية لجس نبض الشعب الاماراتي، ولما تأكد (ولي عهد أبوظبي) أن الشعب لا يمكنه الاعتراض صدر القرار اليوم".

الجدير بالذكر أن تغيير إجازة الجمعة، جاء في سياق التغييرات الكبيرة التي يتم جر المجتمع الإماراتي إليها، وتبني نمط الحياة والمنظومة الغربية العلمانية، والتي كان آخرها قرارات تسمح بالعلاقات الجنسية خارج إطار الزواج، واعتماد تسجيل الأطفال المولودين عن هذه العلاقة، وإباحة شرب الخمور.