مفاوض إيراني سابق: اتفاق “النووي” يتيح التعاون ضد "داعش"

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 06-03-2015

قال سيد حسين موسويان، أحد المفاوضين السابقين في المفاوضات النووية الإيرانية مع الغرب: “إن التوصل إلى اتفاق نتيجة المفاوضات، سيخفف حدة التوتر بين طهران وواشنطن، ويفتح الطريق أمام تعاون في إطار مواجهة تنظيم داعش”.

وأضاف موسويان، أن “المفاوضات النووية المستمرة منذ عام 2013 بين إيران والقوى العالمية شهدت تقدمًا غير مسبوق، ولكن ليست هناك ضمانة للتوصل إلى اتفاق، وفي حال عدم تحقيق ذلك، فالأطراف ستبحث عن طريق لمواصلة المفاوضات، لأن العودة إلى نقطة البداية أمر صعب للجميع″.

وأوضح موسويان، الذي كان سفيرًا لبلاده في ألمانيا في التسعينات، وشغل منصب المتحدث باسم المفاوضات النووية بين عامي 2003-2005، أن مجموعة (5+1) تتوقع من إيران إظهار أقصى قدر من الشفافية بشأن برنامجها النووي، فضلًا عن قبولها بمعاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية، والالتزام بتدابير بناء الثقة.

وتسعى المجموعة التي تضم الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن (الولايات المتحدة، وبريطانيا، وفرنسا، وروسيا، والصين) بالإضافة إلى ألمانيا إلى التوصل إلى اتفاق مع إيران قبل نهاية آذار/مارس الجاري ثم مناقشة تفاصيل إضافية لتوقيع اتفاق نهائي بنهاية حزيران/يونيو المقبل.

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 06-03-2015

مواضيع ذات صلة