اعتماد المرحلة الثانية من "قناة دبي المائية" بـ 384 مليون درهم

عدد المشاهدات: 549
تاريخ الخبر: 30-11--0001

دبي – الإمارات 71

اعتمد مجلس إدارة هيئة الطرق والمواصلات بدبي إرساء عقد المرحلة الثانية من مشروع قناة دبي المائية، والتي تشمل إنشاء جسور فوق القناة على شارعي الوصل وجميرا، بكلفة مالية تصل إلى 384 مليون درهم.

وتعتبر هذه المرحلة خطوة مهمة في تنفيذ المشروع، الذي يهدف إلى ربط خور دبي بالخليج العربي عبر قناة مائية، تمتد من شارع الشيخ زايد، مروراً بحديقة الصفا ومنطقة جميرا الثانية، وصولاً إلى الخليج العربي عند الجزء الجنوبي من حديقة شاطئ الجميرا.

وفي هذا الصدد؛ بين رئيس مجلس الإدارة، المدير التنفيذي لـ"الهيئة"، مطر الطاير، أن الشركة المنفذة لأعمال المرحلة الأولى من المشروع، شارفت على الانتهاء، موضحاً أن إنجاز أعمال المرحلة الثانية من المشروع، سيكون في الربع الأخير من العام 2016، بالتزامن مع إنجاز المرحلة الأولى التي تشمل إنشاء جسر على محور شارع الشيخ زايد، يمر من أعلى مجرى القناة ويسمح بحركة ملاحية حرة على مدار الساعة.

وأشار الطاير إلى أن المرحلة الثانية، تشمل إنشاء جسور على شارعي الوصل وجميرا فوق قناة دبي المائية، بحيث تسمح بمرور اليخوت بارتفاع حتى 8,5 أمتار، كما يشمل نشاء تقاطع طبقي حر متكامل، من أجل ربط الحركة المرورية بين شوارع الوصل والحديقة والآثار، بما يساهم في تحقيق انسيابية في الحركة المرورية بعد إكمال المشروع.

وأفاد الطائر أن عدد المسارات، أثناء مرحلة التحويلات، سيكون نفس عدد المسارات الحالية، بما يضمن عدم التأثير سلباً في السعة المرورية المتاحة لتفادي أي ازدحامات أو تأخير بسبب أعمال التنفيذ.

يذكر أن عقد المرحلة الأولى، تقدر كلفته المالية بنحو 500 مليون درهم، يتضمن إنشاء جسر على محور شارع الشيخ زايد، بسعة ثمانية مسارات في كل اتجاه، ويبلغ طول الجزء المتأثر من شارع الشيخ زايد نحو 800 متر، كما يتضمن المشروع أعمال تحويل خطوط الخدمات القائمة، التي تأثرت بمسار القناة إضافة إلى أعمال الإنارة وأعمال النوافير المائية على الجسر.

عدد المشاهدات: 549
تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة