صحيفة: أبوظبي ترسل منظومة دفاع جوي روسية إلى حفتر

صورة متداولة تظهر وصول منظومة الدفاع الجوي إلى يد حفتر وقواته
وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 270
تاريخ الخبر: 20-06-2019

زعمت صحيفة روسية عن إرسال الإمارات منظومة دفاع جوي روسية متنقلة جديدة إلى قوات الجنرال المتقاعد "خليفة حفتر" في ليبيا، لمساعدتها في المعارك الدائرة ضد قوات الوفاق الوطني، المعترف بها دوليا، قرب العاصمة طرابلس.

وقالت صحيفة "روسيسكايا غازيتا" الروسية إن صورا تداولتها صفحات ليبية محسوبة على "حفتر"، كشفت وصول نظام دفاع جوي متنقل من طراز "بانتسير S1" إلى قاعدة الجفرة، عبر طائرة نقل عسكرية إماراتية، لدعم قوات "حفتر".

وأضافت الصحيفة أن منظومة "بانتسير" الصاروخية المدفعية المضادة للطائرات شوهدت على متن هيكل شاحنة ألمانية الصنع، مشيرة إلى أن أبوظبي هي الوحيدة التي تمتلك هذا الطراز من نظام الدفاع الجوي، بحسب ما أوردته قناة "ليبيا الأحرار".

وأوضحت الصحيفة الروسية أن الإمارات دعمت سابقا قوات حفتر وزودتهم بالطائرات القتالية والمروحيات والطائرات دون طيار والمركبات المضادة للدبابات، ما يعني أنها هي التي نقلت هذه المنظومة الحديثة للدفاع الجوي والمتخصصين الذين يعملون عليها إلى ليبيا، وفق قولها.

وكانت تقارير سابقة لخبراء الأمم المتحدة قد أثبتت تقديم دولة الإمارات لدعم عسكري مباشر لقوات حفتر، بل وبنائها قاعدة "الخادم" العسكرية القريبة من معسكر الرجمة، شرق البلاد، الذي يتخذه حفتر مقرا لقيادة قواته.

وأظهرت التقارير، تزويد أبوظبي لمليشيات حفتر، بطائرات مسيرة وأخرى حربية، ما يرجح من تورطها في الجرائم التي يرتكبها حفتر وقواته بحق أهالي طرابلس واحيائها. 

ويرى مراقبون أن أبوظبي عبر دعم حفتر، تسعى إلى القضاء على الإسلام السياسي هناك حتى وإن كانت الحكومة المعترف بها دولياً لا تنتمي للإسلام السياسي المعدل، فهي ترغب وفق مراقبين في تأسيس نفوذ جديد خاضع لسيطرتها، دون أن تكترث لما آلات الحرب وما تنتجه الصراعات من جرائم لا تسقط بالتقادم.

Image title


وكالات – الإمارات 71
عدد المشاهدات: 270
تاريخ الخبر: 20-06-2019

مواضيع ذات صلة