المسبار الأمريكي نيوهورايزنز يحلق بالقرب من بلوتو لاستكشافه

صورة تعبيرية للمسبار و الكوكب
ماريلاند – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 15-07-2015

تمكن المسبار الأمريكي "نيو هورايزونز"  من التحليق قريباً من الكوكب الصغير بلوتو، في إطار رحلته الهادفة الى استكشاف النظام الشمسي.

و كانت المركبة الفضائية قد نجحت في ارسال اشارات الى مختبر جونز هوبكنز للفيزياء التطبيقية في ولاية ماريلاند مساء أمس الثلاثاء. و أظهرت الإشارات المرسلة عمل جميع الأنظمة في المركبة بشكل طبيعي، مما يبشر بسير الأمور كما كان مخططاً لها.

و بوصول نيو هورايزونز الى بلوتو، ستمكن علماء الفلك أخيرًا من إلقاء أول نظرة فاحصة عن قرب على الكوكب الذي كان من قبل الأكثر بعداً في النظام الشمسي، حتى على الرغم من أنه يعتبر الآن من الكواكب القزمة في حزام كويبر البعيد.

وقال أحد كبار العلماء المسؤولين في وكالة أبحاث الفضاء الأمريكية (ناسا) إن الصور التي التقطتها المركبة في اليوم السابق قدمت للعلماء معاينة للكوكب، تثبت أنه "عالم معقد للغاية ومثير للاهتمام. والآن لأول مرة على الإطلاق نعرف ذلك".

ورحب الرئيس الأمريكي باراك أوباما بذلك التطور في تغريدة على تويتر ووصفه بأنه "يوم عظيم للاكتشاف والريادة الأمريكية" و لا تزال المعلومات التي نمتلكها عن بلوتو ضئيلة لبعده عن الأرض و استحالة مراقبته منها.


ماريلاند – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 15-07-2015

مواضيع ذات صلة