أحدث الأخبار
  • 01:05 . البرتغال تكتسح سويسرا بسداسية وتواجه المغرب في ربع النهائي... المزيد
  • 12:31 . محمد بن راشد يهنئ المغرب بالفوز على إسبانيا: بكم نفخر ونفاخر العالم... المزيد
  • 10:22 . المغرب تحقق إنجازا تاريخيا للعرب بالتأهل إلى ربع نهائي المونديال على حساب إسبانيا... المزيد
  • 09:42 . بقيمة تزيد عن مليار درهم.. "أدنوك" توقع اتفاقيات جديدة لتقديم خدمات التموين الغذائي... المزيد
  • 09:41 . انفجار لغم في قافلة أممية بالحديدة غربي اليمن... المزيد
  • 09:38 . الإمارات والسعودية توقعان مذكرة تفاهم للاعتراف المتبادل بـ"الشهادات البحرية"... المزيد
  • 07:15 . قطر تسمح بدخول مواطني ومقيمي دول الخليج دون اشتراط "هيا"... المزيد
  • 07:14 . محمد بن راشد يستقبل وزير الدفاع الأفغاني بالإنابة... المزيد
  • 07:04 . روسيا وأوكرانيا تتبادلان 120 من أسرى الحرب... المزيد
  • 06:33 . نصائح ذهبية للحفاظ على سلامة وصحة الكلى.. تعرف عليها... المزيد
  • 06:23 . الإمارات تتأثر بامتداد منخفض جوي من الخميس إلى الأحد... المزيد
  • 06:14 . قناة الجزيرة ترفع قضية الصحافية أبو عاقلة إلى الجنائية الدولية... المزيد
  • 05:39 . الاقتصاد تحدد إجراءات قيد وتداول أسهم التعاونيات... المزيد
  • 05:35 . "الموارد البشرية والتوطين" تُطلق نظاماً آلياً لإنجاز عقود العمل... المزيد
  • 05:33 . "أدنوك" تُسرّع تنفيذ استراتيجيتها للنمو منخفض الكربون... المزيد
  • 05:32 . مونديال قطر.. المغرب تحلم بإنجاز تاريخي أمام إسبانيا... المزيد

اكتشاف السر بين قلة النوم والقدرة على التركيز

واشنطن – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 25-08-2014


أوضح علماء أمريكيون أن حدوث طفرة في أحد الجينات، يسمح لبعض الأشخاص باستعادة نشاطهم والحصول على قدر كافي من الراحة دون الحاجة لساعات نوم طويلة.
ويحتاج معظم الناس إلى ست ساعات نوم متواصل على الأقل لاستعادة نشاطهم وقدرتهم على التركيز، إلا أن باحثين أمريكيين اكتشفوا وجود "متغير جيني" لدى بعض الأشخاص تجعل النوم القليل، كافيا لاستعادة نشاطهم والقيام بواجباتهم اليومية.
ووفقا للدراسة التي أجراها الباحثون في مشفى للأطفال في مدينة فيلادلفيا على 100 زوج من التوائم ونشرت نتائجها في المجلة العلمية "Sleep"، كشفت أن التوائم الذين يحملون نسخة من هذا الجين المتغير "BHLHE41"، بلغ متوسط نومهم نحو 5 ساعات ليلاً فقط، أي أقل بنحو ساعة كاملة عن أقرانهم ممن لا يحملون هذا المتغير الجيني.
وذكر الباحثون أن التوائم الذين لديهم هذا المتغير الجيني " BHLHE41" أخطأوا بنسبة 40% أقل في اختبار التركيز، بعد حرمانهم 38 ساعة من النوم، واحتاجوا إلى 8 ساعات فقط لاسترداد النشاط الكامل بعد الانتهاء من التجربة، بينما احتاج أقرانهم الذين لا يحملون هذا المتغير الجيني إلى 9,5 ساعة لاستعادة نشاطهم.
كما اكتشف العلماء أن المتغير الجيني لا يعطي صاحبه نوعية مختلفة من النوم، ولكنه يساعد في تنظيم الساعة البيولوجية الداخلية، بحيث ينخفض عددها للوصول إلى نوعية من النوم تمنح ذاكرة أفضل، واستعادة أفضل للنشاط البدني والعقلي.