أحدث الأخبار
  • 09:57 . حملة لمقاطعة مؤتمر طبي في الإمارات رفضا للتطبيع مع الكيان الصهيوني... المزيد
  • 09:22 . أمير جازان يدشن أكبر محطة عائمة لتحلية المياه على مستوى العالم... المزيد
  • 08:55 . النرويج.. بدء محادثات بين طالبان وممثلين عن المجتمع المدني الأفغاني... المزيد
  • 08:54 . هيئة فلسطينية: إصابة 100 أسير بكورونا في سجن "عوفر" الإسرائيلي... المزيد
  • 08:51 . مسؤول فلسطيني يلتقي وزير الخارجية الإسرائيلي... المزيد
  • 08:48 . "موصياد" التركية تعلن عن حملة لدعم الشعب الأفغاني... المزيد
  • 08:42 . "دبي القضائي" ومعهد التدريب بـ"العدل" يتبادلان الخبرات... المزيد
  • 08:38 . واتساب يطرح ميزة نقل سجل المحادثات بين "أندرويد" و"آي أو أس"... المزيد
  • 08:14 . 4 فئات من الطلبة تعود للتعليم الحضوري اليوم في أبوظبي... المزيد
  • 08:09 . دبي تنجح في استقطاب 120 فعالية أعمال عالمية في 2021... المزيد
  • 08:06 . "المالية": الوضع المالي والاقتصادي قوي.. ولا نيّة لزيادة الرسوم... المزيد
  • 07:14 . وزارة الدفاع تعلن اعتراض و تدمير صاروخين باليستيين أطلقتهما جماعة الحوثي الإرهابية تجاه دولة الإمارات... المزيد
  • 08:21 . قرقاش: مشروع قرار عربي لتصنيف جماعة الحوثي "إرهابية"... المزيد
  • 08:14 . الجيش الأمريكي يعلن احتجازه سفينة قادمة من إيران محملة بمواد تستخدم في المتفجرات... المزيد
  • 07:12 . "حماس" تتبرأ من هتافات ضد السعودية بمسيرة في غزة... المزيد
  • 05:39 . إسطنبول .. تعليق الملاحة البحرية في مضيق البوسفور... المزيد

أدباء خليجيون أعلنوا انسحابهم.. دعوات لمقاطعة مهرجان إماراتي استنكاراً لاستضافة كُتّاب صهاينة

خاص – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 11-01-2022

أثار إعلان مهرجان طيران الإمارات للآداب الحدث الأدبي السنوي، استضافة كتاب صهاينة في الفعالية المرتقب إقامتها الشهر المقبل، موجة غضب واستنكار واسع لدى النخب الخليجية والعربية، ما دفع بعض الكتاب والأدباء الخليجيين إلى الانسحاب ومقاطعة الفعالية احتجاجاً على ذلك.

وذكر “ائتلاف الخليج ضد التطبيع” أن الروائية العمانية بشرى خلفان والكويتيين منى الشمري وعلي عاشور قرروا جميعًا مقاطعة هذا المهرجان التطبيعي مع الكيان الصهيوني.

وكان منظمو المهرجان قد أعلنوا عن أسماء المدعوين للمشاركة، ومن ضمنهم الكاتب الإسرائيلي ديفيد غروسمان، وهو مدافع عن نظام الفصل العنصري في فلسطين المحتلة، ومعارض لحق عودة اللاجئين الفلسطينيين المهجرين، كما وضمت قائمة المدعوين، أدباء وأكاديميين ومثقفين من مجموعة دول عربية.

"إعطاء أجنحة للتطبيع"

وفي هذا السياق، طالب ائتلاف الخليج ضد التطبيع والحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية لإسرائيل الكتّاب والكاتبات العرب بمقاطعة المهرجان، وحيا الأدباء الخليجيين على مبادرتهم بالانسحاب من المهرجان، مناشداً الأدباء الخليجيين الآخرين إلى إلغاء مشاركتهم بهذه الفعالية التطبيعية.

وأضافا في بيان مشترك لهما، أنّ مشاركة روائي إسرائيلي صهيوني في المهرجان، والاحتفاء به كـ"ناشط سلام" في مهرجانٍ يقام على أرضٍ عربيّة هو إقحام سياسيّ فجّ يسعى لجرّ الكتّاب والأدباء العرب في مستنقع التطبيع الثقافي والأدبي مع العدوّ الإسرائيلي.

واستهجن البيان، إصرار منظّمي المهرجان على إقحام كاتب إسرائيليّ بين عشرات الكتّاب والمبدعين العرب، معتبراً هذه الخطوة إلا حلقة أخرى في مسلسل استماتة البعض في سبيل نقل التطبيع من المستويات الرسمية لبعض الأنظمة إلى مستوى الجماهير العربية، والتي تعي خطورة هذا وترفضه تماماً.

وأضاف البيان: لايمكن أن نقبل بتوظيف الإبداع كأداةٍ لتكريس الاضطهاد والاحتلال والاستعمار الإسرائيلي، ففي زمن الاضطهاد، يحمل الإبداع الثقافي والفني قضايا المضطهدين أو يفقد بوصلته الثقافية والأخلاقية.

دعوات لمقاطعة المهرجان

على الصعيد ذاته، طالب حساب عمانيون ضد التطبيع، كاتباً عمانيا بالانسحاب من المهرجان، على خطى الكاتب العمانية بشرى خلفان.

وقال الحساب في بيان مقتضب: بعد انسحاب الكاتبة الشريفة بشرى خلفان من مهرجان طيران الإمارات للآداب بسبب حضور شخصيات صهيونية تدعم الفصل العنصري والتهجير ضد إخواننا في فلسطين، وهذا أمر نرفضه رفضاً قاطعاً كعُمانيين. نحنُ الآن في انتظار انسحاب العُماني الآخر الأستاذ حمد الغيثي من المهرجان".

وكانت الروائية العمانية بشرى خلفان قد أعلنت انسحابها من المهرجان، وقالت في تسجيل مصور ومتداول على مواقع التواصل: "من يتخلَّ عن قضية فلسطين اليوم سوف يتخلى غدا عن وطنه".

"من يتخلى عن قضية فلسطين اليوم سوف يتخلى غدا عن وطنه" الروائية العُمانية بشرى خلفان تُجسّد هذا القول اليوم بانسحابها من #مهرجان_طيران_الإمارات_للآداب تلبية لنداء المقاطعة الأكاديمية والثقافية للاحتلال.#فلسطين_قضيتي

pic.twitter.com/ZDZjR254dM

— 𝕀𝕓𝕥𝕚𝕙𝕒𝕝 (@Ibtihal4Gaza) January 11, 2022

 

بدوره، أشاد حساب "حركة مقاطعة إسرائيل" والحملة الفلسطينية للمقاطعة الأكاديمية والثقافية بالأدباء والأديبات الذين سارعوا لمقاطعة مهرجان طيران الإمارات للآداب التزاماً بالموقف الشعبي العربي.

ودعا الحساب بقية المشاركين إلى الانسحاب منه بسبب مشاركة الكاتب الإسرائيلي (ديفيد غروسمان) في المهرجان.

شكراً لانسحابكم

وحظي إعلان كتّاب وأدباء خليجيين انسحابهم من المهرجان التطبيعي الإماراتي، بتفاعل واسع النطاق على موقع التواصل، مشيدين بقراراتهم المناصرة لقضايا الأمة، وفي مقدمتها الفضية الفلسطينية المحورية.

وقال الناشط والإماراتي عبدالله الطويل": ثلاثة كتّاب حققوا الإكتمال الأدبي والخلقي.. فأتوجه بالشكر الجزيل لكل من الأفاضل بشرى خلفان من سلطنة عمان ومنى الشمري و د علي عاشور الجعفر من الكويت على مبادرتهم بالانسحاب من مهرجان طيران الإمارات للآداب لإستضافته للإسرائيلي ديفيد غروسمان.

وأضاف الطويل: في ظل مقاطعة الأدباء لـ"مهرجان طيران الإمارات للآداب" لاستضافته لإسرائيلي؛ يأبى قادة الحكومة الإماراتية إلا وأن يتساوقوا مع المحتل انبطاحاً وكرماً ... بإرسالهم التعازي لرئيس الكيان الإسرائيلي.

وقالت الناشطة ابتهال على تويتر: فخورون بالأدباء الأحرار الذين استجابوا لنداء فلسطين وانسحبوا من مهرجان طيران الإمارات للآداب.

وأضافت: المقاطعة الأكاديمية والثقافية أحد أهم الطرق لمقاطعة سياسة الاحتلال التي تعتمد على استغلال الثقافة لتبرير وجود نظام الاحتلال العنصري في فلسطين.

من جهته قال حاتم اليافعي: موقف بشرى خلفان ينطلق من الموقف الشعبي العماني المؤمن بالقضية الفلسطينية والرافض لكافة أشكال التطبيع، ويعتبر بمثابة المرجع الأخلاقي في المستقبل لكل مثقف وأديب عماني قد توجه له دعوة للمشاركة في مثل هذه المهرجانات التطبيعية.

يُشار إلى أن المهرجان فعالية سنوية تقام في إمارة "دبي" لرفد وتعزيز مكانة ودور الكتب والقراءة ولإثراء الثقافة والأدب بشتى أنواعه، وتعود بداية انطلاق المهرجان إلى العام 2009 بمشاركة 65 مؤلفاً منذ دورته الأولى، إلا أنه سيضم في موسمه المقبل كُتّاباً صهاينة.