دبي الثانية عالمياً في تجارة التجزئة

تاريخ الخبر: 30-11--0001

دبي – الإمارات 71

قال تقرير صادر عن شركة "سي بي آر إي" العالمية، المتخصصة في مجال الاستشارات العقارية، والذي يحمل عنوان "ما مدى عالمية تجارة التجزئة 2014" إن دبي حافظت على موقعها العالمي في المرتبة الثانية بين أهم وجهات تجارة التجزئة العالمية وذلك للسنة الثالثة على التوالي، فيما احتفظت لندن، بموقع الصدارة أيضاً بهامش ضئيل فقط.

وأفاد التقرير أيضاً، أنه وفقاً للنتائج التي توصل إليها، فإن إمارة أبوظبي جاءت في المرتبة الـ 4 عالمياً بين الأسواق التي استطاعت أن تنجح في اجتذاب علامات تجارية جديدة إليها، حيث تمكنت من اجتذاب 42 علامة خلال عام 2013 .

وذكر التقرير بأن لندن ودبي تتصدران قائمة أهم وجهات تجارة التجزئة العالمية بفارق كبير عن كل من نيويورك وموسكو وشنغهاي، المدن الثلاث الأخرى التي تشكل المدن الخمس الكبار في التقرير .

وفي هذا السياق أكد حمد بوعميم، مدير عام غرفة دبي في المؤتمر الصحفي عقدته "سي بي آر إي" في مقر الغرفة أمس الأربعاء للإعلان عن تفاصيل التقرير، بأن دبي مقبلة على مرحلة جديدة من النمو في قطاع التجزئة، بفعل العديد من العوامل التي تدعم القطاع وعلى رأسها قطاع السياحة والطيران، فضلا عن الخدمات اللوجستية ذات المواصفات العالمية .

وقال بوعميم إن "دبي رسخت مكانها في استقطاب العلامات التجارية العالمية ،لكن ينبغي في الوقت نفسه التركيز على تنمية وتطوير العلامات التجارية الوطنية والمحلية وبذل مزيد من الجهود لتصديرها إلى خارج الإمارات" .

وأظهر التقرير أن الانتشار الإجمالي لشركات التجزئة العالمية على مستوى الدول حقق زيادة بمقدار 1,7%، لافتاً إلى أنه تتواجد اليوم 51% من شركات التجزئة في ثلاثة مناطق جغرافية عالمية، وهي الأميركتان، والشرق الأوسط وأوروبا وشمال إفريقيا، ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ، وهو ما يمثل ارتفاعاً طفيفاً مقارنة بالعام الماضي .

تاريخ الخبر: 30-11--0001

مواضيع ذات صلة