إصابة اثنين من أعضاء الكونجرس الأمريكي بفيروس كورونا

النائب ماريو دياز-بالارت، - جمهوري
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 19-03-2020

قال عضو في مجلس النواب الأمريكي إن الفحوص أكدت إصابته بفيروس كورونا ليصبح بذلك أول عضو في الكونجرس تتضح إصابته بالعدوى.

وقال النائب ماريو دياز-بالارت، وهو جمهوري من ولاية فلوريدا، في بيان إنه في حجر صحي طوعي منذ يوم الجمعة في واشنطن وإنه لم يرجع إلى بيته في جنوب فلوريدا لأن الظروف الصحية لزوجته تعرضها لمخاطر صحية كبيرة بشكل استثنائي.

وقال عضو الكونجرس البالغ من العمر 58 عاما إنه عاني من حمى وصداع مساء يوم السبت وأُبلغ ”منذ قليل“ بأن الفحوص أكدت إصابته بفيروس كورونا.

وأضاف في البيان ”أريد أن يعرف الجميع أنني أشعر بتحسن كبير“.

لكنه استطرد قائلاً: ”لكن من المهم أن يتعامل الجميع مع هذا بجدية شديدة وأن يتبع إرشادات (المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها) لتجنب المرض وللحد من انتشار الفيروس“.

وفرض عدد من أعضاء مجلسي الشيوخ والنواب حجرا صحيا على أنفسهم في الأسابيع القليلة الماضية لأنهم ربما خالطوا شخصا مصابا بفيروس كورونا.

لكن دياز-بالارت الذي انتُخب للكونجرس للمرة الأولى في عام 2002 هو أول عضو يعلن إصابته بالفيروس.

 

وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 19-03-2020

مواضيع ذات صلة